الدولية

الوزير الأول التونسي يثمن مناقشة مسألة تنمية المناطق الحدودية بين الجزائر وتونس

10/02 09h01

ساقية سيدي يوسف (تونس- ثمن الوزير الأول التونسي يوسف الشاهد اليوم الخميس بساقية سيدي يوسف (تونس) مناقشة مسألة تنمية المناطق الحدودية بين بلده والجزائر وذلك بمناسبة إحياء الذكرى الستين لأحداث ساقية سيدي يوسف.

واعتبر الوزير الأول التونسي في كلمة ألقاها بدار الضياف بمقر بلدية ساقية سيدي يوسف بمناسبة إحياء الذكرى الستين لأحداث ساقية سيدي يوسف الدامية مسألة تنمية المناطق الحدودية بين البلدين خيارا مشتركا -كما قال- مذكرا كذلك بتكثيف الإجتماعات الثنائية بين البلدين في مجال الأمن والتنمية على الخصوص.

وإعتبر السيد يوسف الشاهد هذا الحدث رمزا للكفاح المشترك أثناء فترة دحر الإستعمار ولتضامن الشعب التونسي مع شقيقه الجزائري مما يمثل -كما أضاف- استحضارا للمحطة الخالدة من تاريخ البلدين المشترك وتعميق الروح الوطنية لدى الأجيال الصاعدة مما يعكس الأخوة وإرادة قيادتي البلدين.

وأكد كذلك أن مكافحة الإرهاب "عمل مشترك وتنسيقي بين البلدين", مذكرا في هذا السياق على الخصوص بوقوف الجزائر إلى جانب تونس عقب الأعمال الإرهابية التي عاشتها تونس خلال سنة 2015 .

للإشارة فقد ترأس الوزيران الأولان التونسي والجزائري مناصفة الإحتفالات المخلدة لأحداث ساقية سيدي يوسف التي وقعت ذات 8 فبراير 1958 بساقية سيدي يوسف

  • version imprimable de l'article
  • envoyer l'article par mail
أخبار محلية
  • سوق أهراس: إعادة فتح المسرح الجهوي خلال الثلاثي الأول من سنة 2019...اقرأ المزيد
  • قسنطينة: تلقيح أكثر من 23 ألف رأس بقر ضد الحمى القلاعية ...اقرأ المزيد
  • ميلة: قطاع الصحة يتعزز ب 19 طبيبا أخصائيا جديدا...اقرأ المزيد
  • برج بوعريريج : حجز أكثر من 17 كلغ من الكيف المعالج (درك وطني)...اقرأ المزيد
  • أم البواقي: حجز 18 ألف قرص مهلوس (درك وطني)...اقرأ المزيد
فيديو