الوطنية

إضراب الأطباء المقيمين : خيار "بديل" منهكة بالنسبة للأساتذة في الطب و الأساتذة المساعدين بقسنطينة

9/05 14h08

قسنطينة 8 مايو2018 (وأج) - اضطرت إدارة المركز الجامعي الاستشفائي بقسنطينة اللجوء إلى خيار"بديل" بعد أن أقدم الأطباء المقيمون الذين يعتبرون العمود الفقري للنظام الاستشفائي و المضربين منذ فترة إلى التوقف عن ضمان المناوبات الليلية يتمثل في تجنيد قدماء الأطباء من أساتذة و الأساتذة المساعدين الذين رجعوا إلى إيقاع هذه المناوبات المتكررة والمنهكة.

ويواجه رؤساء الأطباء و الأساتذة و كذا الأساتذة المساعدين فضلا عن شبه الطبيين ضغطا مضاعفا عبر غالبية المصالح الطبية منذ أن توقف الأطباء المقيمون عن ضمان الحد الأدنى للخدمات و المجسدة في المناوبات الليلية.

ويؤثر هذا الضغط بشكل غير مباشر على المرضى الذين لم يخفوا غضبهم تجاه إضراب الأطباء المقيمين "الذي أدى إلى تدبدب في مجال التكفل بالمرضى و الفحوصات و الإيقاع العام للأنشطة داخل المستشفى", حسب ما أعرب عنه بعض المرضى بالمركز الاستشفائي الجامعي ابن باديس بقسنطينة.

وأعربت ل/وأج السيدة عذراء التي كانت ترافق والدها الذي يعاني من ارتفاع في ضغط الدم عن أسفها للحالة التي يولدها هذا الوضع لدى المرضى الذين أصبحوا "رهائن إضراب لم يعد من الممكن معرفة نهايته ", معتبرة المرضى "ضحايا" لهذا الوضع القائم.

ولمواجهة هذه الوضعية تم تسخير أطباء مساعدين و أساتذة و مساعدي الصحة العمومية و أطباء عامين العاملين بالمؤسسات العمومية للصحة الجوارية و الذين وقفوا في الصفوف الأمامية لسد الفراغ الذي تسبب فيه إضراب الأطباء المقيمين بعد أن أوقفوا الحد الأدنى من الخدمة.

من جهتها أكدت ل/وأج السيدة كريمة بن احسن مديرة النشاطات البيداغوجية و الطبية بالمركز الجامعي الاستشفائي لقسنطينة أن الأطباء المساعدين و الأساتذة و مساعدي الصحة العامة هم الذين يضمنون حاليا المناوبات الليلية بعد أن "رفض الأطباء المقيمين الاستجابة لطلبات وزارة الصحة لضمان استمرارية الرعاية الطبية و التكفل بالمرضى".

وأشادت السيدة بن احسن بالمجهودات المبذولة من طرف الأطباء من أساتذة مساعدين و أساتذة الذين يضاف إليهم الأطباء العامين المكلفين بانتقاء المرضى, مؤكدة من جهة أخرى أنه رغم كون هذا الإضراب قد شمل جميع المصالح بالمستشفى الجامعي لقسنطينة إلا أن مصالح طب النساء و التوليد و أمراض القلب و الاستعجالات هي الأكثر تأثرا به.

وأوضحت ذات المسؤولة أن المستشفى الجامعي لقسنطينة يضم 1361 طبيبا مقيما موزعين عبر مختلف أقسام هذا المستشفى 80 بالمائة منهم مضربين, قبل أن تعترف بأنه " رغم ضخامة العمل إلا أن قدماء الأطباء استطاعوا أن يحملوا المسؤولية بطريقة رائعة ".

وبخصوص مصلحة الأورام السرطانية التي تشهد توافد العشرات من المرضى يوميا من مختلف ولايات شرق البلاد, أوضحت السيدة بن احسن أن إضراب الأطباء المقيمين "لم يؤثر عليه نظرا لتوفره على طاقم طبي بالعدد الكافي."

— -1900 فحص بمصلحة الاستعجالات خلال شهر أبريل---

من جهته اعترف البروفسور علي بلمير رئيس الأطباء بمصلحة الاستعجالات الجراحية أن نقص الموظفين بسبب إضراب الأطباء المقيمين "كان له تأثير على الخدمة بهذه المصلحة, موضحا أن الطاقم الطبي "يعمل جاهدا لضمان التكفل الأمثل بالمرضى على مستوى هذه المصلحة الحساسة."

وقدم البروفسور بلمير إحصائيات لنشاط هذه المصلحة خلال شهر أبريل 2018 حيث بلغ فيه عدد الفحوصات الطبية 1900 فحص و 535 حالة استشفائية, مبرزا أنه يتم حاليا " استقبال عدد أقل للمرضى انطلاقا من الولايات المجاورة."

وفيما يتعلق بالمناوبات الليلية,يؤكد ذات المصدر أنها مضمونة حاليا من طرف قدماء الأطباء من أساتذة مساعدين و أساتذة محاضرين من صنف "أ" خصوصا لتعويض غياب الأطباء المقيمين المضربين.

وعلى الرغم من أن العديد من المرضى الذين ينتظرون الفحص كانوا هادئين نسبي ا مبدين صبرهم فإ " الأمور ليست دائما سهلة في هذه المصلحة, حيث يتصرف بعض المرضى في بعض الأحيان بنوع من العدوانية تجاه الطاقم الطبي في حالة البطء في تقديم الرعاية الصحية, حسب ما تمت الإشارة إليه.

من جهته أكد الحكيم عبد المؤمن حديبي طبيب مقيم بمصلحة الطب الإشعاعي و عضو بالمكتب الوطني للتنسيقية المستقلة للأطباء المقيمين الجزائريين ل/وأج أن امتناع الأطباء المقيمين عن العمل "لا يزال متواصلا" و أنه "لا يوجد لحد الآن سوى 30 طبيبا مقيما غير مضرب على مستوى المركز الجامعي الاستشفائي ابن باديس".

وأضاف بأن المصالح "الحساسة" تسجل معدل متابعة يقدر ب 100 بالمائة على غرار مصالح أمراض القلب و طب النساء و أمراض و جراحة العظام و جراحة المخ و الأعصاب و كذا الاستعجالات و الإنعاش, معتبرا الأوامر الصادرة عن الوزارة الوصية و الموجهة للأطباء المقيمين أنها "غير قانونية" .

وأعرب الدكتور حديبي عن تضامنه قائلا : "إن الأطباء المقيمين ليسوا بعمال أو موظفين لكي يتم توجيه أوامر لهم", معبرا عن عزم أقرانه على التمسك بإضرابهم إلى غاية استجابة السلطات المعنية و وضع مقترحات من أجل تلبية مطالبهم.(وأج)

  • version imprimable de l'article
  • envoyer l'article par mail
أخبار محلية
  • باتنة : حجز قنطار و38 كلغ من اللحوم الحمراء والبيضاء غير الصالحة للاستهلاك...اقرأ المزيد
  • سكيكدة :ليالي روسيكادا للضحك تستقطب جمهورا غفيرا ...اقرأ المزيد
  • المسيلة : غرق طفل في بركة مائية ببلدية محمد بوضياف...اقرأ المزيد
  • قسنطينة : الشروع قريبا في أشغال مشروع حماية بلدية ابن باديس من الفيضانات...اقرأ المزيد
  • ميلة: المصادقة على مخطط الحفظ الدائم واستصلاح القطاع المحفوظ لميلة القديمة...اقرأ المزيد
فيديو