أخبار محلية

ميلة : الدعوة لجمع خطب الراحل الإمام الشيخ محمد الصالح بن طيار في كتاب

13/10 08h19

ميلة - تم التأكيد في لقاء دراسي انعقد اليوم الخميس بميلة حول مسيرة و أعمال الشيخ الراحل محمد الصالح بن طيار (1900-1984) على تثمين فكره من خلال جمع خطبه المسجدية في كتاب.

وأبرز الباحث في تاريخ ولاية ميلة نور الدين بوعروج خلال هذا اللقاء الذي احتضنه المركز الإسلامي للمدينة أن هذا الرجل المصلح الإمام كان "قدوة ومرجعا لا بد و أن يقتدى به" مما يستدعي -حسبه- جمع خطبه المسجدية التي كانت ميزتها "الموضوعاتية و أسلوبه الخاص" في كتيب لتعميم الفائدة منها, موجها دعوة في هذا الاتجاه لمديرية الشؤون الدينية والأوقاف بميلة التي بادرت لتنظيم هذا اللقاء الدراسي حول العلامة بمناسبة الذكرى ال 34 لوفاته.

واعتبر هذا الباحث أن الراحل محمد الصالح بن طيار "لم يأخذ حقه كما يجب" فهو من أعلام ولاية ميلة والجزائر عموما وعاش ما بين 3 ولايات هي سوق أهراس وسكيكدة وميلة فكان له على مستواها -كما قال- دور إصلاحي كبير.

وذكر ذات المتدخل الذي عايش الشيخ أن هذه الشخصية مارست الإمامة داخل وخارج المسجد حيث كان لسلوكه في المجتمع "الأثر الإيجابي الكبير" فضلا عن سلك التعليم الحر والتربية متمما ما بدأه شيخه العلامة مبارك الميلي.

من جهته قدم نجله خالد بن طيار شهادته عن أبيه الذي أكد خلالها تواضعه و رفضه للأجرة مقابل الإمامة والإفتاء. كما تطرق لجانبه النضالي ضد ما وصفه ب "المستدمر الفرنسي" والذي تسبب له في السجن نتيجة مشاركته بولاية سكيكدة في مظاهرات 8 مايو 1945. وذكر أيضا بانتمائه للمنظمات والهيئات الدينية والسياسية ومنها الكشافة الإسلامية الجزائرية التي كان من مؤسسيها بولايتي سوق أهراس وكذا بعزابة (سكيكدة).

بدوره أبرز مسعود بولجويجة مدير الشؤون الدينية والأوقاف بالولاية أن الهدف من هذا اليوم الدراسي هو العرفان بمآثر الأجداد من أعلام الولاية والجزائر ليكون بمثابة عربون وفاء من الأجيال اللاحقة للأجيال السابقة التي كان منها العلامة المرحوم بن طيار الذي قام -كما قال- بفتح المساجد والمدارس وإمامة الناس بالولايات التي حل بها, فضلا عن نشاطاته النضالية والإصلاحية التي جعلت من غالبية تلاميذه من الشهداء والمجاهدين.

من جهته نوه محمد عمير والي ولاية ميلة الذي حضر اليوم الدراسي وتفقد أجنحة المعرض الخاص بالمرحوم بالدور الكبير الذي لعبه الشيخ بن طيار في مكافحة الاستعمار الفرنسي حفاظا على الهوية الوطنية بكل مقوماتها.

للإشارة فقد تم عرض شريط وثائقي في مستهل التظاهر عن سيرة الأمام من إنتاج مديرية الشؤون الدينية و الأوقاف, بالإضافة إلى تكريم أفراد من عائلته و ذلك وسط حضور ملفت من المهتمين.

  • version imprimable de l'article
  • envoyer l'article par mail
أخبار محلية
  • جامعة قسنطينة 2 : أكثر من 2800 برنامج كمبيوتر صممها طلبة باحثون  في كلية تكنولوجيات الاتصال و الاعلام الحديثة منذ سنة 2012 ...اقرأ المزيد
  • أم البواقي: هلاك شخص و إصابة آخر في حادث سير ببلدية قصر الصبيحي ...اقرأ المزيد
  • أم البواقي: استلام أكثر من 6 آلاف ملف متعلق بتسوية العقار الفلاحي...اقرأ المزيد
  • ميلة : توقع إنتاج 136 ألف قنطار من الزيتون...اقرأ المزيد
  • سوق أهراس: إعادة فتح المسرح الجهوي خلال الثلاثي الأول من سنة 2019...اقرأ المزيد
فيديو